فيروس كورونا حول العالم

إصابة
وفيات
شفاء

فيروس كورونا في جورجيا

إصابة
وفيات
شفاء
• يتم تغذية البيانات تلقائيا لحظة بلحظة | • آخر أخبار كورونا حول العالم | • إحصائيات كورونا العربية  
أخبار جورجيا

ورد التوليب .. كيف تحولت مأساة مزارع إلى هدية يوم الصحة العالمي ؟

عندما غرس المواطن كاكو جيرانشفيلي ورد التوليب الأحمر في أرضه، كان يخطط لبيعه في سوق نافتلوجي بحي إيساني بالعاصمة تبليسي، وجني الأرباح مع بداية فصل الربيع لهذا العام، إلا أن تخطيطه ذهب في مهب الريح مع أزمة انتشار فيروس كورونا.

وبسبب القيود المفروضة على التنقل والحركة، لم يتمكن المزارع كاكو جيرانشفيلي، من إحضار ورد التوليب الحمراء إلى تبليسي، وتبددت أحلامه في جني الأرباح من وراء بيعها، واعتقد أنه سيتكبد خسائر كبيرة بعد أن حُكم على وروده بالموت.

ورد التوليب .. من أسوأ كابوس إلى أجمل هدية!

قرر أحد رواد موقع فيسبوك مساعدة المزارع العجوز البالغ من العمر 63 عاما، ونشر قصة معاناته مطلقا حملة تبرعات على الموقع للتخفيف من الأضرار التي لحقت بالمزارع.

الحملة لاقت رواجا واسعا، وتمكنت من جمع تبرعات بقيمة 5000 لاري جورجي (حوالي 1600 دولار)، وهذا المبلغ كفيل بتغطية جميع خسائر المزارع.

وقام جيراناشفيلي، بمساعدة ناشطين متطوعين، بتوزيع مئات من ورد التوليب غير المباعة إلى الأطباء والعاملين في القطاع الصحي، مرفقة ببطاقات كُتب عليها عبارات “أعزائي الأطباء! نحن فخورون بكم”، “حياتنا بين يديك”، وذلك تعبيرا عن امتنان المزارع للأطباء الذين لم يدخروا جهدا في مساعدة المرضى المصابين بفيروس كورونا. خاصة في ظل احتفال العالم بيوم الصحة العالمي اليوم في الـ 7 من أبريل في ظل الجائحة العالمية.

كوكا جيرانشفيلي يرعى ورد التوليب الأحمر في حقول كاخيتي شرقي جورجيا
كوكا جيرانشفيلي يرعى ورود التوليب الأحمر في حقول كاخيتي شرقي جورجيا

زراعة ورد التوليب في جورجيا

تنتشر زراعة ورد التوليب في جورجيا و الأناضول والمناطق المعتدلة المائلة للبرودة، ويرمز ورد التوليب إلى الحب والأناقة والجمال، ويتميز بألوانه الدافئة كالأحمر والأصفر والزهري بالإضافة إلى اللون الأبيض.

ويحظى ورد التوليب بأهمية اقتصادية في جورجيا والدول الأوروبية عموما مع بداية الربيع، إلا أنها هذا العام تأثرت كثيرا بأزمة وباء كورونا، واضطرت بعض الدول إلى إتلاف حقول ورد التوليب تفاديا لمزيد من الخسائر مع سياسات الإغلاق المفروضة في شتى أنحاء العالم.


تواجه جورجيا ودول العالم كافة أزمة تفشي فيروس كورونا منذ مطلع عام 2020، وأثبتت جورجيا قدرتها على إدارة الأزمة بكفاءة عالية حتى صنفها كثيرون أنها الأفضل في العالم، ودعت جهات دولية ووسائل إعلام أوروبية الدول إلى الاقتداء بجورجيا في التعامل مع كوفيد-19.

بالفيديو | سفير الاتحاد الأوروبي .. جورجيا هي أفضل مكان لأكون فيه الآن

ومنذ وصول فيروس كورونا إلى جورجيا أواخر شهر فبراير الماضي، بلغ عدد المصابين 195 حالة تعافى منهم 39، فيما سجلت البلاد وفاة حالتين، وحصد الفيروس المستجد منذ ظهوره أواخر ديسمبر 2019 أرواح 75 ألف شخص، وأصاب أكثر من مليون و300 ألف شخص حول العالم.

المزارع الجورجي يحصد ورد التوليب الأحمر في شرق جورجيا

المصدر : هلا جورجيا - وكالات أنباء جورجية - ويكيبيديا

مقالات ذات صلة

تعليقك يساهم في تطوير المحتوى، لماذا لا تكتب واحد؟

زر الذهاب إلى الأعلى