فيروس كورونا حول العالم

إصابة
وفيات
شفاء

فيروس كورونا في جورجيا

إصابة
وفيات
شفاء
• يتم تغذية البيانات تلقائيا لحظة بلحظة | • آخر أخبار كورونا حول العالم | • إحصائيات كورونا العربية  
حوادث وقضايا

بالفيديو | سطو مسلح على بنك أوف جورجيا واختطاف 43 رهينة.. طالب المختطِف بنصف مليون دولار فدية

وفقا لمعلومات وزارة داخلية جورجيا، حدث سطو مسلح على فرع بنك أوف جورجيا في زوغديدي، وأخذ المسلحون 43 شخصا على الأقل كرهائن، تم تحرير 8 منهم حتى اللحظة.


وفقا لبيان الداخلية، تم الإفراج عن رهينتين جديدتين قبل قليل، وكانت إدارة مكافحة الإرهاب قد نجحت في الخامسة من مساء اليوم، في تحرير أحد الرهائن، والذي حمل طلبات المختطِف. ووفقا لهم مازال التفاوض جاريًا لتحرير باقي الرهائن، ويتضح من البيان أن المختطِف شخص وحيد مسلح، ساعده أحد من الخارج على دخول البنك في الثانية عصر اليوم.

تحديث 21:41 | الإفراج عن رهينة جديدة، ويغادر فرع البنك بصحبة رجال القانون الآن.

تحديث 21:41 | لم تحدد وزارة الداخلية عدد الرهائن الذين تم إطلاق سراحهم وعدد الرهائن الذين بقوا في مبنى البنك. ومع ذلك ، وفقا للمعلومات المتاحة، فإن المسلح لديه الآن 35 رهينة. بمساعدة رجال القانون، غادر حوالي خمسة أشخاص فرع البنك قبل ساعات قليلة.

وقائع سطو مسلح على بنك أوف جورجيا – فرع زوغديدي

  • تلقت وزارة الداخلية بلاغاً عن سطو مسلح أحد البنوك الواقعة في شارع زفياد جامساخورديا في زوغديدي قرابة الساعة 14:21.
  • قام ضباط الشرطة، في حالة رد فوري، بتطويق المنطقة المحيطة بالموقع وشنوا عملية لتحييد الجاني.
  • حاليا، يتم حشد رجال إنفاذ القانون على الفور ، وتجري إجراءات التحقيق والتنفيذ.
  • طوق ضباط الشرطة المنطقة المحيطة بالموقع.
  • تبين أن المختطف يرتدي زيا عسكريا. بناءً على ما سبق ، هناك معلومات تفيد بأن شخصًا مجهولًا أحضره إلى البنك المحدد ، وتقوم وكالات إنفاذ القانون بإجراءات التحقيق ذات الصلة ضد هذا المواطن. هذا الشخص مواطن عادي يبدو أنه لا علاقة له بهذا الهجوم.
  • يزعم أحد الرهائن في فرع زوغديدي لبنك جورجيا ، والذي تم بثه على الهواء مباشرة على القناة الرئيسية ، أن المهاجم طلب 500 ألف دولار وضمانة أمنية، مع حمله لسلاح آلي وقنابل يدوية.
  • في الخامسة مساءا، نجح مفاوضو قوات مكافحة الشغب والإرهاب، من تحرير خمس رهائن، عبر عربة الإطفاء المركزية من أعلى سطح مبنى البنك.
  • وصل في السادسة والنصف، فاغتانغ غوميلوري، وزير داخلية جورجيا، إلى موقع الحادث لمتابعة الموقف، وطمأنة أهالي الرهائن المتجمهرين على مقربة من موقع العمليات.
  • في الثامنة مساءا، حررت القوات رهينتين جديدتين، وماتزال أعمال الشرطة جارية في الموقع.

شاهد | تحرير رهينتين جديدتين من رهائن بنك أوف جورجيا:

ومن أجل إجراء عمليات الشرطة بشكل سلمي ، من الضروري مراعاة معايير السلامة في محيط مكان الحادث.

وتطالب وزارة الداخلية وسائل الإعلام بمراعاة المعايير الأمنية، وعدم بث لقطات حية لعملية الشرطة والعملية التي نفذتها القوات الخاصة. وهذا يعرض للخطر حياة المواطنين وضباط الشرطة وصحتهم. وقد بدأ التحقيق في الحادث بموجب المواد 179 و 236 و 144 من قانون العقوبات، والتي تشمل السطو والشراء غير القانوني والحيازة وحمل الأسلحة وأخذ الرهائن.

وجاء في البيان أن “وزارة الداخلية ستقدم المعلومات للجمهور وفقا لمعطيات الأحداث”.


وفقا للميثاق الصحفي، توقفنا مثل أغلب الصحف الجورجية والقنوات الإعلامية عن بث أخبار الحادث منذ وقوعه عصر اليوم، بناءا على طلب وزارة الشؤون الداخلية، حفاظا على حياة الرهائن، التي لا يزال 36 منهم تحت الاحتجاز داخل مقر البنك.

وسنوافيكم بمزيد من التطورات تباعًا.

مماثلة: قراصنة يختطفون بحار جورجي وثلاثة آخرين من طاقم ناقلة نفط

المصدر: هلا جورجيا - وزارة الداخلية

مقالات ذات صلة

تعليقك يساهم في تطوير المحتوى، لماذا لا تكتب واحد؟

زر الذهاب إلى الأعلى