فيروس كورونا حول العالم

إصابة
وفيات
شفاء

فيروس كورونا في جورجيا

إصابة
وفيات
شفاء
• يتم تغذية البيانات تلقائيا لحظة بلحظة | • آخر أخبار كورونا حول العالم | • إحصائيات كورونا العربية  
أخبار دولية

الصين تحتفل بالقضاء على كوفيد-19 وتحذيرات من موجة كورونا الثانية

بدأت الصين الاحتفال بمعالجة جميع مصابي كورونا الـ 78 ألف “إلا 55 حالة فقط” والعودة، إلى حياتها الطبيعية تدريجيا بعد تمكنها من السيطرة على فيرروس كوفيد-19، وسط تحذيرات من حدوث موجة كورونا الثانية قد تضرب البلاد عقب تخفيف قيود التنقل والسفر.

راقب العالم عن كثب خلال الأشهر الثلاثة الماضية ما واجهته الصين من انتشار سريع لعدوى فيروس كورونا في مقاطعة هوبي التي خرج منها الفيروس إلى العالم، واليوم يراقب الجميع ما إذا كان تخفيف الصين للإجراءات المكثفة سيؤدى إلى ظهور حالات جديدة واندلاع موجة كورونا أخرى.

ووهان تخرج من عزلتها

رفعت السلطات الصينية قيود السفر من وإلى مدينة ووهان عاصمة مقاطعة هوبي، وبدأت في إنهاء إغلاق استمر منذ شهرين بإعادة تشغيل بعض خدمات المترو وإعادة فتح الحدود، مما سمح لبعض مظاهر الحياة الطبيعية بالعودة في المدينة التي شهدت أكثر من 50 ألف إصابة بفيروس كورونا، ووفاة 3 آلاف شخص.

وعاد أكثر من 7000 شخص عالق في مقاطعة هوبي إلى العاصمة بكين، واستأنفت الرحلات الجوية بمطارات هوبي، كما استأنفت 95% من الشركات الصناعية في هوبي الإنتاج، وغادر 7000 عامل طبي المقاطعة مع تراجع حدة وباء فيروس كورونا.

وساهمت التدابير المشددة لتخفيف حركة المرور والتباعد الاجتماعي في كبرى المقاطعات الصينية المتضررة إلى خفض عدد حالات الإصابة الجديدة إلى الصفر، وعلى الرغم من تخفيف قيود الحركة ومعاودة النشاط الاقتصادي إلا أن حالات الإصابة ظلت صفرا في داخل البلاد.

وأكد عالم الأوبئة في جامعة هونغ كونغ، بن كولينغ، أن الصين تبنت خلال الأزمة وبعدها استراتيجيات مشددة بعيدة المدى لإبطاء انتشار الفيروس والقضاء على مصادر انتقال العدوى المحتملة، ما مكنها من احتواء الفيروس، وذلك بخلاف دول مثل إيطاليا وإسبانيا التي ركزت بشكل أساسي على إبطاء الفيروس – من خلال التباعد الاجتماعي – دون إجراء اختبارات مكثفة، وهذا سيجعلهم يواجهون تحديات كبيرة عن وصولهم إلى مرحلة العودة إلى الحياة قبل تفشي الوباء.

ومع سيطرة البؤرة الأولى على عدوى فيروس كورونا، تواجه ووهان والصين بأكملها معضلة جديدة تتمثل في الحالات المستوردة، وتعلن الصين يوميا عن عشرات الإصابات المستوردة، ما دفعها لتحويل تركيز جهود الوقاية التي تبذلها لمواجهة الخطر القادم من الخارج.

ولإحكام السيطرة على الوباء ومنع تفشي موجة كورونا الثانية، أغلقت الصين حدودها أمام الجميع باستثناء المواطنين لمنع استيراد الحالات، وقامت بعزل العائدين لمدة 14 يوما، كما تتبع المقاطعات الصينية اختبارات مكثفة لتحديد الإصابات الجديدة.

تحذيرات من موجة كورونا الثانية

حذرت اللجنة الوطنية للصحة في الصين من نفشي موجة كورونا الثانية، في ظل تزايد الحالات المكتشفة القادمة من خارج البلاد، ووجود أشخاص لا تظهر عليهم أعراض العدوى ويمكن أن يكونوا مسؤولين عن أكبر نسبة لنقل المرض “الناقلات الصامتة”.

وقال متحدث باسم لجنة الصحة الوطنية، مي فنغ، إن إمكانية حدوث موجة كورونا الثانية لا تزال كبيرة نسبيا، وأن العاصمة الصينية بكين تتحمل القدر الأكبر من المخاطر، لأنها تضم 25% من الحالات المستوردة.

وتجري الصين إجراءات مشددة لتعقب أي شخص يمكن أن يكون لديه بعض أعراض المرض في عموم البلاد، وكثفت من اختبار “الناقلات الصامتة”، التي تعني أشخاص يحملون المرض ولا تظهر عليهم أي من أعراضه، وذلك بهدف منع حدوث موجة كورونا الثانية في البلاد.

كما حذر علماء من خطر تفشي موجة كورونا جديدة في الصين، وقال “بن كولينغ” إنه حان الوقت لتخفيف الإغلاق، لكن يتوجب علينا أن نكون متيقظين لموجة كورونا أخرى محتملة من الإصابات، وتوقع بأن تظهر موجة كورونا بحلول نهاية أبريل الجاري.

من جانبه، أوضح غابرييل لونج، الباحث في الأمراض المعدية بجامعة هونغ كونغ أن خطر تفشي الأمراض الجديدة في الصين مرتفع بالنظر إلى السهولة التي ينتقل بها الفيروس بين الناس، وإمكانية استمرار بعض العدوى دون أن يتم اكتشافها، كما يقول. من المحتمل ألا يكون إغلاق واحد كافيًا ، وقد تكون هناك حاجة إلى جهود حثيثة لقمع الفيروس مرة أخرى.

وتأتي الصين في المركز الـ 18 عالميا من حيث عدد الإصابات بفيروس كورونا المستجد، بعد أن كانت الاولى منذ نهاية ديسمبر 2019 وحتى مطلع أبريل، لتحل محلها الآن الولايات المتحدة والبرازيل وروسيا وإنجلترا والهند وبيرو.

ووصل عدد المصابين بالفيروس في الصين حتى اليوم إلى أكثر من 83.064 ألف مصاب، و 4634 حالة وفاة، وتشهد البلاد حاليا متناهيا حادا في عدد الضحايا لا يزيد عن 3 : 6 حالات مستوردة بين العائدين من الخارج ، بينما أتمت الصين شفاء جميع المصابين عدا 55 حالة تحت العلاج.

شاهد | ما هي موجة كورونا الثانية :

إجمالا، بلغ عدد المصابين بفيروس كورونا الذي ظهر لأول مرة في سبتمبر 2019 بمدينة ووهان الصينية، أكثر من 7.3 مليون مصاب، وما يزيد عن 414 ألف حالة وفاة، في 213 دولة حول العالم.

تابع: آخر أخبار فيروس كورونا حول العالم .. محدث تلقائيا لحظة بلحظة

آخر أخبار فيروس كورونا حول العالم لحظة بلحظة

المصدر: هلا جورجيا - وكالات

مقالات ذات صلة

تعليقك يساهم في تطوير المحتوى، لماذا لا تكتب واحد؟

زر الذهاب إلى الأعلى