مدونات جورجيامقالات متنوعة

الجمعة السوداء ” بلاك فرايدي ” يوم تبادل المصالح بين المتاجر ومدمني التسوق

ينتظر مدمني التسوق و الراكضون وراء التخفيضات، يوم الجمعة السوداء أو ” بلاك فرايدي ” بفارغ الصبر، كذلك الحال بالنسبة لأصحاب المحلات التجارية الذين يترقبون بشوق ذلك اليوم من كل عام؛ للتخلص من أكبر قدر ممكن من البضائع المكدسة لديهم طوال العام.

يأتي يوم الجمعة السوداء في الجمعة الأخيرة من شهر نوفمبر، وهو اليوم التالي لعيد الشكر الذي يصادف الخميس الرابع من شهر نوفمبر، ولذلك يكون يوم الجمعة السوداء في توقيت مختلف كل عام، وهذا العام يصادف يوم الـ 29 من نوفمبر.

الجمعة السوداء ” بلاك فرايدي ” في جورجيا

مع خروج جورجيا من عباءة الاتحاد السوفيتي الثقيلة المثقلة بالهموم والأعباء إنطلقت المشروعات الاستثمارية والعقارية والسياحية، ومعها دخلت الفنادق الفاخرة ومراكز التسوق ” المولات “. وبدأت الماركات العالمية تتسابق لشراء محلات تجارية لها في مراكز التسوق والشوارع الرئيسية.

ومع دخول الماركات العالمية وثقافة الأسواق الرأسمالية والهايبر ماركت ، بدأت حمى الجمعة السوداء ” بلاك فرايدي ” تنتشر هي الأخرى لدى المستهلكين ومدمني التسوق.

شاهد بالفيديو لحظة إفتتاح مركز التسوق الشهير كارفور في تبليسي صباح اليوم ” الجمعة السوداء 2019 “

ما قصة يوم الجمعة السوداء ” البلاك فرايدي ” ؟

لا تُعرف على وجه التحديد قصة يوم الجمعة السوداء وسبب تسميته، ويوجد العديد من الروايات حول هذا اليوم، وأكثر القصص تداولا تقول إن أصحاب المتاجر في الولايات المتحدة كانوا يدونون أرباحهم على السجلات باللون الأسود، فيما تكتب الخسائر باللون الأحمر، وبعد عام كامل من الخسارة، تتحول المتاجر للربح في اليوم الذي يأتي عقب عيد الشكر، حيث ينفق الكثيرون على السلع المعروضة بخصومات، وبالتالي يكتب التجار أرباحهم باللون الأسود.

في قصة أخرى، يرتبط يوم الجمعة السوداء ” بلاك فرايدي “بحالة الفوضى العارمة في اليوم التالي لعيد الشكر، وفي خمسينيات القرن الماضي، استخدمت الشرطة في فيلادلفيا المصطلح لوصف الفوضى التي كانت المدينة تشهدها في اليوم التالي لعيد الشكر، عندما يتدفق الكثير من المتسوقين القادمين من الضواحي والسياح إلى المدينة، ما يعني أن عناصر الشرطة سيضطرون للعمل ساعات أطول للتعامل مع الحشود وحركة المرور الإضافية، ومع اللصوص الذين يستغلون حالة الفوضى داخل المحلات التجارية.

الجمعة-السوداء-البلاك-فرايدي-أمريكا-في-الخمسينيات-هلا-جورجيا

كما يعتقد أن اثنين من الموظفين الماليين في وول ستريت، هما جيم فيسك وجاي غولد، قاموا بشراء أكبر كمية ممكنة من الذهب الأميركي على أمل دفع السعر إلى الارتفاع وبيعه لاحقا لتحقيق أرباح ضخمة، لكن في يوم الجمعة 24 سبتمبر 1869، والذي بات يعرف بالجمعة السوداء، انهار سوق الذهب بسبب تآمر وجشع فيسك وغولد، ما أدى إلى إفلاس الجميع في وول ستريت.

ظل يوم الجمعة السوداء ” البلاك فرايدي “مرتبطا بأزمة مالية حتى ثمانينيات القرن الماضي، عندما غيّر التجار النظرة السلبية ليوم الجمعة السوداء إلى إيجابية في أعين زبائنهم، وقرروا القيام بتخفيضات كبيرة على منتجاتهم في هذا اليوم، وكانت النتيجة أن تحولت المتاجر في الولايات المتحدة يوم الجمعة التي تأتي عقب عيد الشكر من الأحمر إلى الأسود أي من الخسائر للأرباح.

Bivili

الجمعة السوداء ” بلاك فرايدي ” تتحول إلى يوم عالمي

بعد أعوام من اعتماد الولايات المتحدة يوم الجمعة السوداء ، خرج هذا التقليد الأمريكي إلى أوروبا ودول العالم بما فيها البلدان العربية، وبات موسما سنويا يمتد لأيام محدودة تتجمع كلها في هذا اليوم الذي يوافق الجمعة الأخيرة من شهر نوفمبر من كل عام.

في العالم العربي يطلق على هذا اليوم اسم الجمعة البيضاء ، نظرا لخصوصية يوم الجمعة لدى شعوب المنطقة المسلمة.

خلال يوم الجمعة السوداء يعرض البائعون بضائعهم والتي غالبا ما تكون مكدسة لديهم ولم تبع طوال العام، بأسعار زهيدة للغاية وبتخفيضات تصل لأكثر 55%، في المقابل يتهافت المشترون منذ ساعات الصباح الأولى على المتاجر؛ لإشباع رغباتهم في التسوق بأقل تكلفة ممكنة.

زيادة خيالية في المبيعات

تزداد المبيعات بشكل كبير في يوم الجمعة السوداء ” بلاك فرايدي ” سواء كانت في المتاجر العادية أو الإلكترونية.

وصلت نسبة المبيعات في الولايات المتحدة إلى أكثر من 2063% خلال يوم الجمعة السوداء في العام الماضي، وذلك مقارنة بالأيام العادية، وفي المملكة المتحدة وصلت الزيادة إلى 1708%، وفي ألمانيا أكثر من 2418%، وفي سنغافورة 511%، وفي الإمارات بنسبة 152%، وزيادة 308% في السعودية، و 985% في مصر، حسب بحث أجرته منصة Black-Friday.Global.

تعرف على جميع أماكن التسوق والمولات في جورجيا :

دليل التسوق في تبليسي .. جولة شاملة لأهم الأسواق والمولات في جورجيا

المصادر : ويكيبيديا - تقارير هلا جورجيا - منصات تحليل أسواق عالمية

Abersy
اظهر المزيد
قناة فيديو هلا TV

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق