فيروس كورونا حول العالم

إصابة
وفيات
شفاء

فيروس كورونا في جورجيا

إصابة
وفيات
شفاء
• يتم تغذية البيانات تلقائيا لحظة بلحظة | • آخر أخبار كورونا حول العالم | • إحصائيات كورونا العربية  
أخبار جورجيا

عاجل | أول حالة وفاة بعدوى فيروس كورونا في جورجيا

أعلنت وزارة الصحة قبل قليل عن أول حالة وفاة في جورجيا بعدوى فيروس كورونا “كوفيد-19” لإمرأة 79 عاما من مجموعة مارنولي بعد أربعة أيام في العناية المركزة.

أول حالة وفاة في جورجيا

وفقاً لبيان وزارة الصحة فإن أول حالة وفاة تم رصدها قبل قليل في مستشفى جامعة ولاية تبليسي الطبية TSMU بالعاصمة>

يقول ليفان راتياني مدير المستشفى: “المرأة تبلغ من العمر 79 عاما وتعاني أمراض شيخوخة وضعف عام في المناعة، وتم إدخالها إلى المستشفى الثلاثاء الماضي الـ 31 مارس في حالة صحية حرجة وكانت مصابة بأمراض مصاحبة لعدوى فيروس كورونا”.

أميران جامريلكادزه: “أؤكد أنه بخصوص ، أول حالة وفاة ، كانت هناك أمراض مصاحبة شديدة للغاية لهذه المريضة. على وجه الخصوص ، اعتلال عضلة القلب المتوسعة ، قصور القلب من الدرجة الرابعة ، ارتفاع ضغط الدم الشرياني من ارتفاع ضغط الدم الرئوي الثالث ، قلس تاجي“عيب الصمام ، عيب الصمام الأبهري ، عيب الصمام ثلاثي الصمام غير الجراحي ، وكلها أمراض شيخوخة متأخرة تضاف إلى عمرها البالغ 79 عام.

أعلنت وزارة الصحة الانتقال إلى (مرحلة الانتشار)** وتناشد المواطنين التزام تعليمات الوقاية بشدة هذا الأسبوعين القادمين

قواعد دفن حالات الوفاة بفيروس كورونا

وضعت وزارة الصحة في جورجيا والمركز الوطني لمكافحة الأمراض توصيات لدفن الأشخاص الذين يُتوفوا بسبب COVID 19 وسيطبق على “أول حالة وفاة تم رصدها اليوم”.

تم تقديم هذه التوصيات للحد من مخاطر انتقال الفيروس من جثث الأشخاص الذين قد يموتون بسبب فيروس كورونا. وصدر بها قرار من مجلس الوزراء في الـ 25 من مارس الماضي، الذي وصفته وزيرة الصحة إيكاترين تيكارادزي ، بأنه ساري بالفعل.

قرار مجلس الوزراء لدفن حالات فيروس كورونا:

  • يتم وضع المتوفى الذي تم تشخيصه بالفيروس التاجي في كيس مقاوم للماء ويتم طباعة ملصق بالرمز دولي لخطر العدوى COVID-19 من الخارج.
  • يتم تطهير كيس الجثة قبل وبعد التعامل معها.
  • نقل جثة حالة الوفاة من المنشأة الطبية إلى منطقة التجهيز ، حيث يوضع المتوفى في تابوت يُحظر فتحه في أي مرحلة من مراحل نقل ودفن المتوفى.
  • من الضروري تنظيم دفن المتوفى في الوقت المناسب (ليس أكثر من 72 ساعة) والامتناع عن الجنازات المزدحمة.
  • يجب استبعاد تحنيط الجثث تماماً أو أي اتصال إضافي ، بما في ذلك التشريح المرضي للجثث.

وبالسؤال حول ما إذا كان كوفيد-19 ينتقل عن طريق الاتصال مع الجثة؟

تجيب وزيرة الصحة: “لا توجد إجابة مؤكدة على هذا السؤال في هذه المرحلة. وفقًا لخبراء الصحة لدينا، فإن الخطر ضئيل ، لكن البلدان المختلفة تتخذ احتياطات خاصة ولن نكون استثناء، ونتبعها حاليا مع أول حالة وفاة لدينا.


قبل صدور القرار في أواخر الشهر الماضي عُرض على البطريركية الجورجية التي صرحت حينها: “بحسب رجال الدين ، من حيث الحكم المسيحي ، لا يرون ضرراً ولا مشكلة في هذه الإجراءات.

ويقول مفتي جورجيا الشيخ ياسين علييف: “القاعدة الأولى للتطبيق في الشريعة الإسلامية – لا ضرر ولا ضرار – وطالما كان هناك شبهة ضرر على المجتمع أو الإنسان فيجوز إتباع تلك التوصيات”.


وفقًا للبيانات الرسمية اليوم الـ 4 من أبريل ، وصل عدد المصابين بفيروس كورونا في جورجيا إلى 156. من بينهم تم شفائهم 28. هناك 5526 شخصا في منطقة الحجر الصحي و 344 تحت الملاحظة الطبية.

يذكر أن وزارة الخارجية غير قادرة على تنفيذ إجراءات نقل جثث المواطنين الذين ماتوا بسبب الفيروس التاجي في الخارج. ينطبق متطلب منظمة الصحة العالمية هذا على جميع البلدان.

المصدر : هلا جورجيا - وزارة الصحة

مقالات ذات صلة

تعليقك يساهم في تطوير المحتوى، لماذا لا تكتب واحد؟

زر الذهاب إلى الأعلى