أخبار جورجيا

ميناء أناكليا – مشروع القرن .. أخيرًا أصبح حلم جورجيا على البحر الأسود حقيقة

صرح رئيس الوزراء “إيراكلي غاريباشفيلي” في الاجتماع الأسبوعي للحكومة قائلاً :

“في الوقت الذي تشهد فيه جورجيا ارتفاعًا في الطلب على نقل البضائع وسط حرب أوكرانيا، فإننا نستأنف أعمال البناء التي طال انتظارها لميناء “أناكليا” البحري على ساحل البحر الأسود هذا العام”

ميناء أناكليا
ميناء أناكليا

وأعلن “غاريباشفيلي”، أن الحكومة تمتلك الحصة المسيطرة في الميناء الجديد (51 في المائة) من مشروع البنية التحتية الرئيسي للمشروع، بينما تم تخصيص نسبة الـ 49 في المائة المتبقية للمستثمرين الدوليين.

ميناء أناكليا - مشروع القرن .. أخيرًا أصبح حلم جورجيا على البحر الأسود حقيقة 1

وأقر رئيس الوزراء من الضروري اشراك مواطني جورجيا بشراء جزء من الأسهم، وذلك لشفافية العملية، حيثُ إشراك السكان سيؤمن الكثير من المخاطر الأمنية والفساد وغيرها من المخاطر السياسية”.

كما أشار “ايركلي” إلى أن مشروع الميناء يُنظر إليه على أنه جزء من أعمال البنية التحتية “في جميع الاتجاهات”، مستشهداً بأعمال البناء “النشطة” الجارية في جميع أنحاء البلاد، فضلاً عن توسعات المطارات.

وكشفت وزارة الاقتصاد عن تكليفها بـ “اختيار أفضل مستثمرين  للمشروع في غضون أشهر قليلة، وبمشاركة استشاريين دوليين ”، وأثناء ذلك تبدأ الحكومة بتحديث الدراسات الهندسية والبيئية الحالية والبدء في “بعض الأعمال الإنشائية” المطلوبة للميناء. 

حيثُ من المقرر بناء ميناء أناكليا – مشروع القرن على مساحة 400 هكتار، بالقرب من حدود أبخازيا. سيخدم هذا الميناء أكبر سفن من طراز Panamax و post-Panamax.

إن ميناء أناكليا، يخلق قيمة اقتصادية تبلغ 60 مليار دولار أمريكي للبلاد ، لذلك تمت إضافة خطة بناء منطقة صناعية حول الميناء والتي تقع على مساحة 600 هكتار من الأرض.

تضمن المشروع تطوير الاتجاهات حول الميناء، والتي تضمنت بناء مدينة ذكية ومركز مالي، وميناء المياه العميقة، ومنطقة صناعية لوجستية، ومنطقة التعليم والابتكار والترفيه.

تعود بداية إنشاء ميناء أناكليا إلى عام 2016 عندما فاز اتحاد التنمية أناكليا، وهو مبادرة جورجية أمريكية، بالمنافسة لقيادة بناء وتشغيل الميناء.

ميناء أناكليا - مشروع القرن .. أخيرًا أصبح حلم جورجيا على البحر الأسود حقيقة 10

لكن آنذاك وصل المشروع إلى طريق مسدود وسط جدل ومشاحنات سياسية، لكن تم الاتفاق على جورجيا البلد المناسب لبناء هذا المشروع ؛ كونها تتمتع بموقع جغرافي مهم استراتيجيًا، وتحديداً عند مفترق الطرق بين أوروبا وآسيا؛ مما يجعلها مركز العبور الرئيسي بين القارتين.

يعزز ميناء أناكليا بشكل كبير إمكانات الممر الأوسط ويزيد من الاتصال من آسيا إلى أوروبا. 

يتنافس هذا الطريق مع الطريق الشمالي عبر روسيا، وهو الأسرع والأعلى قدرة عبور. ومع ذلك، وبالنظر إلى العدوان الروسي الحالي في أوكرانيا وعدد كبير من العقوبات الصارمة التي فرضتها الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي، فقد الممر الشمالي أهميته بشكل كبير؛ وقد أدى ذلك إلى زيادة أهمية الممر الأوسط بشكل كبير باعتباره أحد ممرات العبور الرئيسية التي تسمح بوصول البضائع إلى أوروبا من آسيا.

___________________________________________________________________

______________________________

بقلم : Zahraa Samir Alsuhail

زر الذهاب إلى الأعلى