15 May 2021, 2:24 AM (GMT)

فيروس كورونا حول العالم

162,524,428 إصابة
3,371,035 وفاة
141,454,673 شفاء
• يتم تغذية البيانات تلقائيا لحظة بلحظة | • آخر أخبار كورونا حول العالم | • إحصائيات كورونا العربية لوائح السفر إلى جورجيا من 1 فبراير تحت الشروط الوبائية
مجتمع

عيد الأم في جورجيا والعالم .. ولماذا تحتفل جورجيا بيوم الأم في 3 مارس؟

يحتفل العالم في تواريخ مختلفة من السنة بمناسبة عيد الأم، ويحرص كثيرون في يوم الأم على معايدة أمهاتهم وتقديم الزهور والهدايا؛ تكريما لهن واعترافا بجميلهن الذي لا يضاهيه شيء. كلنا يعرف الـ 21 من مارس يوم عيد الأم في بلادنا العربية، فلماذا تحتفل جورجيا في الـ 3 من مارس بيوم الأم؟

1872 .. بداية عيد الأم

دعت الناشطة الاجتماعية والشاعرة الأمريكية، جوليا وارد هاو، النساء للانضمام من أجل دعم نزع السلاح عام 1872، وطالبت المشاركات في 2 يونيو 1872 أن يقام عيد الأم من أجل السلام.

وكانت دعوة جوليا وارد هاو تهدف إلى تنظيم الأمهات المسالمات ضد الحرب الأهلية الأمريكية، وارتبطت الدعوة بمسؤولية المرأة في تشكيل المجتمع على الصعيد السياسي، وإيجاد وسيلة للترويح عن الناس من مآسي الحرب، وليس تكريم الأمهات كما هو متعارف عليه اليوم.

1908 .. أول احتفال بعيد الأم

كان أول احتفال بمناسبة عيد الأم عام 1908، عندما أقامت أنا جارفيس ذكرى لوالدتها في الولايات المتحدة، في يوم الأحد الثاني من شهر مايو والذي يتزامن مع ذكرى وفاة والدتها، بعد ذلك بدأت بحملة لجعل يوم الأم معترف به في الولايات المتحدة.

وتبنت الدعوة العديد من المدن في الولايات المتحدة، وفي عام 1914 أقر الرئيس الأمريكي ويلسون هذا التاريخ عيداً للأم، ويعد عيد الأم عطلة عامة في الولايات المتحدة، وقد تبنت العديد من الدول هذا اليوم.

عيد الأم حول العالم

تحتفل دول العالم بمناسبة عيد الأم في تواريخ مختلفة، ومعظم البلدان تحيي يوم الأم في الأحد الثاني من مايو، لذلك يختلف تاريخ العيد من عام لآخر.

كما تحتفل كثير من دول أوروبا الشرقية وآسيا الوسطى بالعيد العالمي للأم يوم 8 مارس والذي يصادف يوم المرأة العالمي، فيما تحيي دول أخرى هذا اليوم في أيام مختلفة من السنة.

ويرتبط الاحتفال بعيد الأم في بعض الدول المسيحية بيوم تكريم الكنيسة للسيدة العذراء، وتستمر احتفالات يوم الأم لثلاثة أيام كما هو الحال بإثيوبيا، وتقيم بعض الدول معارض خاصة وفعاليات تشارك فيها الأمهات وأطفالهن.

جورجيا تحتفل في 3 مارس

في جورجيا، يحتفل المواطنون بمناسبة عيد الأم 3 مارس من كل عام، والذي يصادف غدا الأربعاء، وتعد جورجيا الدولة الوحيدة في العالم التي تحتفل بهذه المناسبة السنوية في هذا اليوم تحديدا.

يعود اختيار يوم 3 مارس ليكون “عيد الأم” إلى عام 1991 بمبادرة من أول رئيس للبلاد عقب استقلالها عن الاتحاد السوفييتي، زفياد جامساخورديا، ليقر البرلمان بعدها باعتماد 3 مارس يوم عطلة رسمية.

وكان من المقرر أن يتم دمج يوم الأم (3 مارس) مع يوم المرأة العالمي (8 مارس)، إلا أنه تم إبقاء كل منهما على حدة، ويتم الاحتفال بهذين اليومين، كما تمنحهما جورجيا إجازة رسمية للعاملين بالدولة والقطاع

وتتميز جورجيا بمظاهر احتفالية بسيطة مفعمة بالحب، وتحرص محلات الزهور على توفير أكبر قدر ممكن منها كونها الهدية الأشهر بين هدايا عيد الأم التي يقدمها الأبناء لأمهاتهم في يومهن العالمي.

عيد الأم في جورجيا 2021

في ظل الظروف الصحية التي يمر بها العالم أجمع ” وفي جورجيا أيضًا ” بسبب انتشار فيروس كورونا الجديد ” كوفيد-19 “، لن تحتفل جورجيا كعادتها، حيث تستمر ضمن القيود على التجمعات والاحتفالات العامة.

في العام الماضي أيضًا ألغى مجلس الوزراء الاحتفال بيوم الأم، وتم الاكتفاء ببعض الفعاليات البسيطة هنا وهناك، حيث حرص رئيس وزراء جورجيا الجديد، إيراكلي غاريباشفيلي، والذي كان يشغل منصب وزير دفاع جورجيا، على تقديم تهانيه للأمهات العاملات في وزارة الدفاع، وأقام فعالية خاصة بهن، وقدم لهن باقات الزهور تقديرا لدورهن و اعترافا بمكانة المرأة في الخدمة العسكرية.

في عيد الأم وزير الدفاع يحتفل مع الأمهات في جورجيا في يوم الأم

يوم الأم في العالم العربي

تعد مصر أول بلد عربي يحتفل بيوم الأم عام 1956، وتعود الفكرة إلى الصحافي المصري الراحل مصطفى أمين، بعد موقف جعله يطرح حملة لتدشين الفكرة.

الفكرة قفزت في ذهن مصطفى أمين عندما قابل سيدة روت له قصتها ومعاناتها من إهمال ابنها الوحيد، بعد أن ربته وضحت من أجله عقب وفاة زوجها، حتى أصبح طبيبا وساعدته على الزواج، وبعد زواجه انقطعت صلته بها ولم يزرها حتى أصبحت مريضة لا تجد من يساعدها في تناول علاجها.

القصة الحزينة هزت مصطفى أمين وقرر إطلاق فكرة الاحتفال بيوم الأم، وأقنع وزير التعليم وقتها كمال الدين حسين بها، ووافق الرئيس المصري الراحل جمال عبدالناصر على الفكرة وبدأ أول احتفال بعيد الأم في 21 مارس من العام 1956، وانطلقت من مصر إلى الدول العربية.

و تحيي معظم الدول العربية يوم الأم في 21 مارس مثل مصر، وبالتزامن مع بداية فصل الربيع، وذلك باستثناء المغرب وتونس والجزائر التي تحتفل به يوم الأحد الأخير من مايو.

وفي هذا اليوم العالمي، تنشط التهاني المقدمة للأمهات عبر مواقع التواصل الاجتماعي، ويحرص الأبناء على شراء هدايا عيد الأم، وتُقام الاحتفالات في المدارس والأماكن العامة.

طابع تذكاري عام 1957 بمناسبة عيد الأم في مصر

إذا أعجبك المحتوى فربما ستدهش أيضًا لقراءة التدوينة التالية :

عيد الحب في جورجيا .. قصة عشق و كلام عن الحب و شلال سحري و5 بنات

المصدر : هلا جورجيا - ويكيبيديا

تعليقك يساهم في تطوير المحتوى، لماذا لا تكتب واحد؟

زر الذهاب إلى الأعلى