أخبار جورجيا

في ذكري سيول تبليسي منذ أربع سنوات ..سيول في خاراجولي أمس

الخسائر 5 مليون لاري .. وبدأ إصلاحات البنية التحتية من اليوم

سيول جارفة في خاراجولي

تأثرت مدينة خاراجولي، شمالي غرب برجومي، بأمطار وسيول شديدة انهمرت علي أقاليم جورجيا الغربية.

ويأتي تأثر المدينة نتيجة وقوعها في وادٍ ضيق بين جبلين ضمن سلسة جبال القوقاز الوسطي، مما أدى إلى تحول الأمطار لسيول جارفة ضربت المدينة.

كما قُدرت الخسائر المبدئية بحاولي 5 ملايين لاري (عملة جورجيا)، فبحسب تصريح متحدث بإسم وزارة التنمية الإقليمية والبنية التحتية أنه يتم حاليًا تقدير الأضرار في الطرق والجسور، فضلاً عن أنه سيبدأ العمل في إصلاح البنية التحتية من اليوم.

وتقع خاراجولي، شمالي غرب برجومي، على الطريق الواقع بين خاشوري وزيستافوني المؤدي لمدينتي كوتايسي و باتومي، تلك المدينة الصغيرة ذات الـ 200 كيلومتر مربع مساحة، التي لا يتعدي سكانها 3500 نسمة.

وذكري حزينة في تبليسي

سيول تبليسي 2015
سيول تبليسي 2015

يذكر أن تلك الكارثة المحلية تأتي في الذكري السنوية الرابعة لانهيار مناطق بالعاصمة تبليسي في الثالث عشر من يونيو عام 1915 بسبب سيول جارفة في الشوارع أدت لبعض الإنهيارات الأرضية في أطراف تبليسي بينما لم تصمد حديقة الحيوان، الأمر الذي أدى إلى تجوّل الأسود والدببة والنمور في شوارع منطقة سابورتالو بالمدينة.

كانت تلك الذكري السيئة الذي راح ضحيتها 21 شخصاً، مازالت مترسخة في ذاكرة أهل تبليسي وإستغرق الأمر من حكومة جورجيا وبلدية تبليسي 12 شهراً من الجهد المتواصل لإستعادة البنية التحتية وتلافي حدوث مثل تلك الكوارث مجدداً.

 

yorktowers

 

yorktowers
الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
Get Widget
error: