تاريخ ومتاحفأخبار جورجيا

افتتاح معرض زفياد جامساخورديا .. رئيس جمهورية جورجيا الحديثة الأول

تفتتح العاصمة الجورجية تبليسي، معرضا خاصا بأول رئيس جمهورية في جورجيا والبطل القومي للبلاد، زفياد جامساخورديا ، اليوم الـ 28 أكتوبر/ تشرين الأول الجاري، ويستمر حتى 10 نوفمبر/ تشرين الثاني المقبل.

وسيقدم المعرض الذي سيقام في قصر الفنون بتبليسي، العديد من الصور والمخطوطات الفريدة والوثائق الأرشيفية الخاصة بالرئيس الراحل زفياد جامساخورديا.

يصادف افتتاح المعرض يوم إجراء أول انتخابات ديمقراطية في البلاد في 28 أكتوبر/ تشرين الأول 1990.

زفياد جامساخورديا .. بطل جورجيا القومي

ولد زفياد جامساخورديا في العاصمة الجورجية تبليسي يوم 31 مارس/ آذار عام 1939، ووالده الأكاديمي قسطنطين جامساخورديا (1893-1975)، كان واحدا من الكتاب الجورجيين الأكثر شهرة في القرن الماضي.

بدأ زفياد جامساخورديا حياته المهنية كمترجم و ناقد أدبي، أنجز العديد من الأعمال الأدبية الهامة، وترجم أعمالا من لغات أجنبية مثل إليوت وشكسبير وبودلير وأوسكار وايلد إلى اللغة الجورجية.

أنشأ زفياد جامساخورديا مجموعة شبابية سرية الذي سميت Gorgasliani (في إشارة إلى الخط القديم الملوك الجورجية) التي سعت إلى تعميم تقارير عن انتهاكات حقوق الإنسان من قبل السوفييت.

معرض-زفياد-جامسخورديا-أول-رئيس-جمهورية-في-جورجيا-2

ألقي القبض زفياد جامساخورديا عام 1956، خلال مظاهرات في تبليسي ضد السياسة السوفيتية، واعتقل مرة أخرى في عام 1958 لتوزيع منشورات مناهضة للشيوعية، وتصريحات جريئة.

وفي 9 نيسان 1991، أعلنت جورجيا استقلالها، حيث انتخب زفياد جامساخورديا كأول رئيس لجورجيا المستقلة. في 26 مايو/ أيار 1991.

أوقد زفياد القومية الجورجية وتعهد بتأكيد سلطة تبيليسي على مناطق مثل أبخازيا وأوسيتيا الجنوبية التي كانت تصنف على أنها أقاليم الحكم الذاتي في إطار الاتحاد السوفياتي.

جورجيا بعد حكم زفياد

أطيح بحكم زفياد جامساخورديا، إثر انقلاب دموي (22 ديسمبر/ كانون الأول 1991 – 6 يناير/ كانون الثاني 1992)، دبرته جماعات المخيدريوني “الفرسان” وهي جماعات مسلحة تخلط الجريمة المنظمة بأهداف سياسية قومية متطرفة.

Bivili

وعلى إثر الانقلاب نفي جامساخورديا خلال عامي 1992 – 1993، وفي سبتمبر / أيلول 1993 عاد إلى جورجيا، إلى أن توفي بصورة غامضة أواخر العام ذاته، في خضم حرب أهلية.

أعادت المخيدريوني إدوارد شيفرنادزة سكرتير الحزب الشيوعي السابق قبل انهيار الاتحاد السوفيتي لينضم لقادة الإنقلاب ، ليتسلم بعدها سلطة الحكم في البلاد. وينتخب في انتخابات صورية رئيس لجمهورية جورجيا في 1995 ، قبل أن تتم الإطاحة به في ثورة الورود عام 2003.

ثورة-الورود-في-جورجيا-السلمية-2003-تبليسي-ميدان-الحرية
ثورة الورود السلمية عام 2003 – ميدان الحرية – تبليسي

 


تابع القراءة عن رئيس جمهورية جورجيا الحالي :

جورجيا الجديدة: أول رئيسة جمهورية وأصغر رئيس وزراء

المصادر : تقارير هلا جورجيا - موقع رئاسة الجمهورية - ويكيبيديا

Abersy
اظهر المزيد
قناة فيديو هلا TV

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق