رمضان 2020 في زمن الكورونا

رمضان 2020| رمضان حول العالم (4) رمضان في ألبانيا ..ليلة قدر ينتظرها المسيحيون

عندما تقرع الطبول على مدار يومين فذلك يعني قدوم شهر رمضان في ألبانيا، وتبدأ الاحتفالات والتهاني بين الأصدقاء والجيران، لكن تقاليد رمضان 2020 ، مختلفة في ألبانيا كما هو الحال بالنسبة إلى طقوس رمضان حول العالم، بسبب جائحة فيروس كورونا، وتعيد أجواء رمضان 2020 بذاكرة الألبان إلى ظروف الصيام خلال الحقبة السوفييتية.

رمضان 2020 – رمضان حول العالم

الحلقة الثانية – رمضان في الصين

رمضان في ألبانيا

بدأ الإسلام بالانتشار في ألبانيا مع الفتوحات العثمانية في القرن الـ14 ووصلت نسبة الألبان المسلمين إلى 80%، وكان الألبان يصومون رمضان ويمارسون الشعائر الدينية بحرية إلى أن خضعت البلاد تحت الحكم الشيوعي (1944-1991)، وخلال تلك الحقبة اضطر الألبان إلى صيام رمضان في ألبانيا سرا دون ممارسة التقاليد الاجتماعية الخاصة التي اعتادوا عليها.

وبعد أن استعادت ألبانيا هويتها عام 1991 عادت إليها الحرية الدينية سواء كانت إسلامية أو مسيحية، وأصبح المسلمون الذين يشكلون حاليا نسبة 70% يمارسون شعائرهم الدينية بحرية، ويصومون شهر رمضان في ألبانيا دون خوف، كما يحرصون على إحياء عادات الأجداد هذا الشهر، ومن أبرز هذه العادات:

قرع الطبول على مدار يومين

يحتفي الألبان بحلول شهر رمضان بأجواء خاصة، وبمجرد الإعلان عن ثبوت هلال رمضان تقرع الطبول على مدار يومين في الشوارع وتبدأ أجواء الفرح ابتهاجا بقدوم رمضان.

قرع الطبول وقت السحور والإفطار

يتم قرع الطبول للتنبيه بوقت السحور وهذا أمر معتاد لدى معظم مسلمي العالم، لكن اللافت هو قرع الطبول نهار وليل رمضان في ألبانيا للتنبيه بموعد السحور وأيضًا الإفطار .

استقدام الأئمة والعلماء من تركيا والبلدان العربية

يستقدم المسلمون في ألبانيا الأئمة والعلماء من تركيا والبلدان العربية خلال شهر رمضان؛ للاستفادة من علومهم الدينية وإلقاء الدروس والمحاضرات في المساجد أمام  المسلمين الألبان الذي يعتبر أغلبهم غير متدينين، وهذه عادة قديمة كان الألبان يحرصون عليها منذ وصول الإسلام إليهم للتعرف على تعاليم الدين الجديد.

زكاة رمضان في ألبانيا نفحة ينتظرها الفقراء من العام للعام في بهجة
زكاة رمضان في ألبانيا نفحة ينتظرها الفقراء من العام للعام في بهجة

شخصية المسحراتي .. تقليد بارز

أخذ الألبان شخصية المسحراتي في رمضان من الأتراك، حيث يمر رجل يحمل طبلة يوقظ الناس بها، مردداً بعض الأدعية والابتهالات الدينية، ومع نهاية الشهر يجود عليه الناس بالمال أو الهدايا.

الإفطار على الماء والعسل والمربى

يبدأ الألبان إفطارهم بشرب الماء لتنقية الجسم ويفضلون تناول العسل أو المربى ساعة الإفطار، وتضم مائدة الإفطار طبق اللحم بالبيض الشهير والفاصولياء، وتتشابه الأطباق الألبانية في رمضان مع الأكلات التركية، وتعد منتجات الألبان واللحوم المجففة من أهم الأطعمة في رمضان.

الألبان لا يسهرون

على غير عادة رمضان حول العالم من سهر ليالي رمضان، فمن عادات الألبان في رمضان أنهم لا يسهرون حتى ساعات متأخرة من الليل، ويخلدون إلى النوم مبكرا على عكس عادات معظم المسلمين في رمضان حول العالم، حيث تستمر أجواء رمضان حتى وقت السحور ما بين صلوات وعبادات في المساجد وتبادل للزيارات الاجتماعية وغيرها.

صلاة التراويح لها مكانة خاصة

يحرص الألبان رجالا ونساء على أداء صلاة التراويح في المساجد وغالبا ما تكون 20 ركعة، والغريب أن البعض من الذين لا يصلون الصلوات الخمس المفروضة يحرصون أشد الحرص على أداء صلاة التراويح، رغم أنهم لا يصلون لا في رمضان ولا في غير رمضان.

مسجد أبو بكر في مدينة سكوتاري أحد أكبر مدن ألبانيا
مسجد أبو بكر في مدينة سكوتاري أحد أكبر مدن ألبانيا

الاعتكاف عادة غير معهودة عند الألبان

الاعتكاف سنة معهودة عند المسلمين في رمضان حول العالم، لكن رمضان في ألبانيا مختلف، فسنة الاعتكاف غير معهودة عند كبار السن خاصة، وإن كان جيل الشباب الجديد يحرصون على إحياء سنة الاعتكاف خاصة في الأيام العشر الأواخر من رمضان.

ليلة القدر ذات خصوصية عند المسلمين والمسيحيين

كعادة المسلمين في رمضان حول العالم تحري ليلة القدر في العشر الأواخر، إلا أن ليلة القدر عند مسلمي ألبانيا هي ليلة الـ 27 من رمضان، وفيها يجتهدون في العبادة طوال الليل، أما المسيحيين فيترقبون تلك الليلة باعتبارها ليلة مباركة و يصومون مع المسلمين يوم 27 رمضان بمناسبة ليلة القدر. ويُقال أيضًا أنها فرضت عليهم أيام الحكم العثماني وقت أن كانت ألبانيا جزءاً من الإمبراطورية العثمانية.


رمضان 2020 في ألبانيا

يعود رمضان 2020 بذاكرة الألبانيين إلى الحقبة السوفييتية، إذ خلقت تدابير الإغلاق للحد من تفشي فيروس كورونا أجواء مر بها المسلمون هناك خلال حكم السوفييت.

في ذلك الوقت كانوا مجبورين على الصيام سرا وممارسة شعائرهم الدينية في البيوت وكانت المساجد التي تدمر كثير منها خالية من المصلين، الحال مشابه بالنسبة إلى رمضان 2020 ، حيث يضطر المسلمون لالتزام منازلهم وأداء العبادات في بيوتهم مع أسرهم.

ورغم القيود الاحترازية وقواعد التباعد الاجتماعي، إلا أن الألبان ظلوا متقاربين في رمضان 2020 ، وعلى تواصل دائم مع الأقارب والأصدقاء بفضل التكنولوجيا ووسائل التواصل الاجتماعي.

شاهد بالفيديو | تقرير أورينت عن أجواء رمضان في ألبانيا

 


تابع الحلقة الأولى: رمضان 2020 | رمضان حول العالم (1) رمضان في البرازيل .. وإحياء التراويح عبر الإنترنت

تابع الحلقة الثانية: رمضان 2020 | رمضان حول العالم (2) رمضان في الكاميرون .. بين مخاوف كورونا وأحلام الفقراء

المصادر : هلا جورجيا - سي ان ان

مقالات ذات صلة

تعليقك يساهم في تطوير المحتوى، لماذا لا تكتب واحد؟

زر الذهاب إلى الأعلى