أخبار جورجيا

الخارجية الجورجية تدين الإجراءات الروسية الاستفزازية في أوسيتيا الجنوبية

أدانت وزارة الخارجية الجورجية، اليوم السبت، الإجراءات الغير قانونية التي تقوم بها القوات الروسية، بمنطقة تسخينفالي ” أوسيتيا الجنوبية “.

حيث قالت الخارجية الجورجية في بيان لها: “إن ما تقوم به القوات الروسية في قرية أتوتسي، من تشييد للأسوار الشائكة والحواجز، يعد استفزازا متعمدا يهدف إلى زعزعة استقرار المنطقة الحدودية”.

وأوضحت أن تلك الأعمال الاستفزازية من شأنها الحد من حرية حركة السكان المحليين، والتسبب في تدهور الوضع الأمني.

ودعت الخارجية الجورجية، روسيا الاتحادية إلى التوقف عن أعمالها “التدميرية” والالتزام بالتعهدات والمواثيق الدولية.


في أغسطس/ آب 2008، اندلعت حرب قصيرة بين روسيا وجورجيا، إثر خلافات حول منطقتي أبخازيا و تسخينفالي “أوسيتيا الجنوبية”.

وعلى إثر ذلك، أعلنت روسيا الاعتراف باستقلال إقليمي أوسيتيا الجنوبية وأبخازيا ، اللتان أعلنتا من طرف واحد انفصالهما عن جورجيا.

وأتمت القوات الروسية انسحابها من الأراضي الجورجية، في 8 أكتوبر/ تشرين الأول 2009، إلا أنها أبقت على وجودها العسكري في أبخازيا وأوسيتيا الجنوبية .

هذه ليست المرة الاولى التي تقوم فيها روسيا بمثل تلك الأعمال الاستفزازية في المنطقة الحدودية مع جورجيا. في حين تحظى جورجيا بتأييد ومساندة دولية مستمرة من دول حلف الناتو والاتحاد الأوروبي ودول الشراكة الشرقية والصين :

السفيرة الأمريكية: على روسيا أن تعلم أننا ملتزمون التزاما راسخًا بالسلامة الإقليمية لجورجيا

 

yorktowers
المصدر : المكتب الصحفي وزارة الخارجية الجورجية - هلا جورجيا

yorktowers
بواسطة
عزيزة عبد الله
اظهر المزيد
Hala Georgia هلا جورجيا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق