فيروس كورونا حول العالم

إصابة
وفيات
شفاء

فيروس كورونا في جورجيا

إصابة
وفيات
شفاء
• يتم تغذية البيانات تلقائيا لحظة بلحظة | • آخر أخبار كورونا حول العالم | • إحصائيات كورونا العربية  
أخبار جورجيا

تسيرتسفادزه: تم تطوير عدد من اللوائح مقدمًا وأتوقع أن نتجنب أو نؤجل الموجة الثانية

قال تينجيز تسيرتسفادزه، مدير مستشفى تبليسي للأمراض المعدية، أن اللوائح والقيود الصحية التي تم تطويرها في جورجيا ستجعلنا مستعدين بشكل أفضل للموجة الثانية من فيروس كورونا.


تينجيز تسيرتسفادزه، طبيب الأمراض المعدية ومدير مستشفى تبليسي للأوبئة، وأحد الفرسان الثلاثة في مكافحة فيروس كورونا في جورجيا “كما تسميهم الـ BBC” صاحب الخبرة العريقة في مكافحة الأمراض المعدية بمنظمة الصحة العالمية لسنوات.

يقول تينجيز في لقاء مع الإعلاميين والصحافيين أمس: “بالنظر إلى البيئة العالمية الآن، فإن مخاطر الموجة الثانية قائمة وبشدة، ليس فقط في جورجيا، بل في العالم أجمع. لكن دعوني أخبركم مباشرة عن البيئة التي نحن فيها الآن”.

“في حين أننا ليس لدينا حركة مرور واسعة النطاق بين البلدان بسبب تقييد الحدود، إلا أنه على أرض الواقع ماتزال هناك حركة مرورية.. فهناك الشحن والبضائع التي لم ولن تتوقف، والزيارات الرسمية والبعثات الدبلوماسية، وحركة رجال الأعمال والطيران الخاص والعارض” – يفسر تينجيز.

ويكمل تسيرتسفادزه بأن المخاطر قائمة بطبيعة الحال. ولتقليل هذه المخاطر والحفاظ على الوضع الحالي وعدم السماح للموجة الثانية بالبدء، أو تأجيلها قدر الإمكان حتى فصل الشتاء، ليست هناك حاجة لاختراع أي شيء جديد.

قد قامت وزارة الصحة والحكومة، وعلى رأسهم رئيس الوزراء، السيد جاخاريا، بالاهتمام بذلك مسبقًا، واتخذنا جميع الخطوات اللازمة والإجراءات الاحترازية القصوى ونجحنا حتى الآن.

تسيرتسفادزه: مخاطر الموجة الثانية يمكن تجنبها تماما

يقول تسيرتسفادزه: “جميع اللوائح الممكنة اجتزناها بالفعل وتدرب مواطنونا عليها خلال فترة الإغلاق، وأتوقع أن تصبح جزء من عاداتنا للتعايش مع الحالة الوبائية حتى تنتهي من العالم أجمع ونستعيد الحياة الطبيعية”.

حتى حين تستأنف الحركة الدولية المنسقة والحذرة لدينا لوائح مطبقة على الزائرين في المطاعم والفنادق والمولات ووسائل النقل، وسنستمر في العمل بها لفترة طويلة قد تمتد لما بعد الشتاء القادم تجنبا لموجة ثانية من انتشار الفيروس.

يملي المنطق بأنه إذا لم تكن لدينا خبرة خلال الموجة الأولى، فإننا على استعداد لتلبية ليس فقط الهياكل الحكومية للبلد ووزارة الصحة، ولكن أيضًا للقطاع السريري الطبي الذي تحرك بشكل مثالي خلال الموجة الأولى.. ولدينا الآن احتياطي سرير عالي جدا في البلاد.

ويختتم تسيرتسفادزه حديثة لوسائل الإعلام بأن أكبر مشكلة قد تواجهها في الخريف هو انتشار الأنفلونزا الموسمية، والتي تتشابه أعراضها مع أعراض فيروس كورونا الظاهرية بشكل كبير.

لذا نستعد في وزارة الصحة لحملة تطعيم ضخمة جدا بحلول نهاية الصيف حتى نقلل بشدة من التعرض للأنفلونزا الموسمية في حال بدء موجة ثانية من فيروس كورونا.

تابع | وزارة الصحة : لا يوجد خطر من الأنفلونزا الموسمية في جورجيا

المصدر: هلا جورجيا - وكالات أنباء

مقالات ذات صلة

تعليقك يساهم في تطوير المحتوى، لماذا لا تكتب واحد؟

زر الذهاب إلى الأعلى