28 Sep 2021, 2:33 AM (GMT)

فيروس كورونا حول العالم

233,228,498 إصابة
4,772,504 وفاة
209,998,370 شفاء
• يتم تغذية البيانات تلقائيا لحظة بلحظة | • آخر أخبار كورونا حول العالم | • إحصائيات كورونا العربية لوائح السفر إلى جورجيا من 1 فبراير تحت الشروط الوبائية
أخبار جورجيا

نتائج أبحاث، جامعة “نورث وسترن” الخاصة بالتغذية والحماية من فيروس كورونا2021

من يشرب القهوة قد لا يصاب بفيروس كورونا؟

نشرت جامعة “نورث وسترن” الخاصة بالتغذية والحماية من فايروس_كورونا 😷، معلومات حول الدراسة التي أجراها باحثون📃:

“ إن شرب فنجان ☕️من القهوة او أكثر يوميًا يقلل من خطر الإصابة بفيروس كورونا”

قهوة
قهوة

 وصرح الباحثون “إن كوبًا واحدًا أو أكثر من القهوة يوميًا يقلل من خطر الإصابة بفيروس كورونا بنسبة تصل إلى 10 بالمائة، مقارنة بالأشخاص الذين لم يشربوا القهوة على الإطلاق.

 تضيف الدراسة التي أجرتها “جامعة نورث وسترن”، “لقد ارتبط استهلاك القهوة أيضًا بانخفاض خطر الإصابة بالالتهاب الرئوي لدى كبار السن. 

لقد وجد العلماء أن استهلاك القهوة مرتبط بالعلامات الحيوية مثل CRP (بروتين C التفاعلي)، والمؤشرات الحيوية مثل  و  interleukin-6 (IL-6) وعامل نخر الورم والتي ترتبط بخطورة Covid-19 والوفاة “.


صرحت كبيرة الباحثين “مارلين كورنيليس” في جامعة نورث وسترن في فينبرج، إن “تغذية الإنسان تؤثر على المناعة ويلعب الجهاز المناعي دورًا رئيسيًا في قابلية الفرد للإصابة بالأمراض المعدية واستجابتها لها ، بما في ذلك COVID-19.”

ونتيجة إلى هذه الأبحاث نشرت جامعة “نورث وسترن” الخاصة بالتغذية والحماية من مرض كوفيد -19 مؤخرًا:

  1. ارتبط فنجان واحد أو أكثر من القهوة يوميًا بانخفاض نسبة 10٪ تقريبًا من خطر الإصابة بـ COVID-19 مقارنة عدم شربها يومياً.
  2.  ارتبط استهلاك ما لا يقل عن 0.67 حصة يوميًا من الخضروات (مطبوخة أو نيئة، باستثناء البطاطس) بانخفاض خطر الإصابة بعدوى COVID-19. 
  3. ارتبط استهلاك اللحوم المصنعة بأقل من 0.43 حصة يوميًا يزيد خطر الإصابة بـ COVID-19. 
  4. إن الرضاعة الطبيعية تقلل من خطر الإصابة بنسبة 10٪ مقارنة بالرضاعة الغير طبيعية.

أوصت مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها باللقاحات باعتبارها الطريقة الأكثر فعالية للوقاية من مرض كوفيد -19 ، وخاصة الحالات المتأزمه والوفاة. حيث تقلل لقاحات COVID-19 من خطر إصابة الأشخاص بالفيروس المسبب لـ COVID-19.


ايضاً، تناولت الدارسات فحص الارتباطات بين السلوكيات الغذائية باستخدام بيانات من البنك الحيوي في المملكة المتحدة،  التي تم قياسها في 2006-2010 وعدوى COVID-19 في مارس إلى ديسمبر 2020، قبل توفر اللقاحات. لقد ركزوا على:

  1.  عوامل النظام الغذائي التي كانت البيانات الخاصة بها متاحة والتي تورطت سابقًا في المناعة بناءً على الدراسات البشرية والحيوانية ؛
  2. تناول القهوة والشاي والخضروات والفواكه والأسماك الدهنية واللحوم المصنعة واللحوم الحمراء. كما تم تحليل حليب الأم.  

من بين 37988 مشاركًا تم اختبارهم من أجل COVID-19 وتم تضمينهم في الدراسة ، جاءت نتيجة 17 ٪ إيجابية. 

قال “كورنيليس”:

“إن الطبيعة الرقابية لأبحاث البنك الحيوي في المملكة المتحدة تحد من مدى إمكانية اختبار آليات الحماية. ومع ذلك ، فإن الكثير من أبحاثها الغذائية تستخدم علم الوراثة، ومع جميع المشاركين في البنك الحيوي في المملكة المتحدة حاليًا، تأمل في استخدام هذه المعلومات لاكتساب رؤية أفضل حول كيفية توفير النظام الغذائي والتغذية للحماية من المرض.


المصدر: جامعة  Northwestern 

تم دعم البحث بمنحة K01AG053477 من المعهد الوطني للشيخوخة التابع للمعاهد الوطنية للصحة.

مديرة المحتوى: زهراء سمير السهيل

تابع أخبار كورونا في جورجيا 


 

مقالات ذات صلة

تعليقك يساهم في تطوير المحتوى، لماذا لا تكتب واحد؟

زر الذهاب إلى الأعلى