فيروس كورونا حول العالم

إصابة
وفيات
شفاء

فيروس كورونا في جورجيا

إصابة
وفيات
شفاء
• يتم تغذية البيانات تلقائيا لحظة بلحظة | • آخر أخبار كورونا حول العالم | • إحصائيات كورونا العربية  
أخبار المجتمع

قانون حقوق الطفل الجديد (+18) يفرض قيودًا على محتوى الانترنت ووسائل الإعلام من سبتمبر

اعتبارًا من 1 سبتمبر، ستدخل تعديلات قانون حقوق الطفل في جورجيا حيز التنفيذ؛ حيث سيتم تقييد نشر المعلومات التي تحتوي على محتوى يهدد الأطفال على وسائل الإعلام والإنترنت.


وفقاً لرئيسة لجنة حقوق الإنسان في برلمان جورجيا، سوفو كالادزه، فإنه اعتبارًا من مطلع سبتمبر المقبل، سيتم تقييد نشر المحتوى الذي يشكل خطورة على الأطفال عبر وسائل الإعلام والإنترنت. حيث يعترف جزء كبير من مجتمعنا على أن مثل هذه المعلومات تسبب ضررًا كبيرًا لنفسية الطفل وتربيته.

تنص حزمة التعديلات على قانون حقوق الطفل على وضع اللوائح وكذا آليات التنفيذ لكل ما يتضمن محتوى غير مناسب للأطفال، حيث لن يسمح بنشره دون تنويه عن المحتوى (+18) أو (+12)، كما سيتم تقييد النشر في بعض الاماكن والمنصات والوسائط التي يتعرض لها الطفل مباشرة دون قصد أو وعي.

ولمعلومات أكثر دقة حول شكل قانون حقوق الطفل الجديد فيما يخص مواد قانون البث، نشرت هيئة تنظيم الاتصالات ورئيسها كاخا بيكاوري، نموذج مسودة تعديلات قانون البث في الفقرة الخاصة بحماية حقوق الطفل.

تعديلات بنود قانون حقوق الطفل (+18)

وفقاً لما نشرته رئيسة لجنة حقوق الإنسان، فإن التعديلات جاءت على المادة 256 من قانون البث بالشكل التالي:

المادة الأولى: كل منشور أو خبر أو برنامج إذاعي أو تلفزيوني، يتم بثه عبر وسائل الإعلام المختلفة أو منصات الإنترنت، بما فيها وسائل التواصل الإجتماعي، يعتبر غير مناسب للأطفال والقُصر دون سن 18 عامًا، إذا احتوى على:

  1. تمثيل واقعي أو مصور لفعل جنسي أو مشهد جنسي أو مشهد عنف جنسي.
  2. مشهد يصور جماعًا يشارك فيه قاصر أو يتم بطريقة منحرفة.
  3. أعمال فاحشة و / أو أعمال عنف أو خطيرة يسهل على القاصر تقليدها.
  4. مشهد يصور العنف بلقطة مقرّبة (باستثناء برنامج من النوع المعرفي-التربوي أو التاريخي أو الخيالي أو الكوميدي).
  5. تعاطي المخدرات أو شرح كيفية صنعها أو قواعد استهلاكها أو تبرير أو الموافقة على تعاطيها.
  6. تبرير استهلاك التبغ أو الكحول أو الموافقة عليه.
  7. شرح الدواء أو جهاز الحقن أو تقنية تحضير الدواء أو طريقة استخدامه.
  8. مشهد يروج لتشويه الذات أو الانتحار ، ويصف عملية أو وسائل الانتحار.
  9. مشهد يصور استخدام أسلحة منزلية يسهل الوصول إليها (سكاكين، فؤوس، … إلخ) للعراك أو القتل.
  10. مشهد المقامرة، أو المعلومات التي تروج لنشرها وتعزز المشاركة في المقامرة من خلال خلق انطباع بتحقيق ربح سهل.
  11. المعلومات التي تقيم بشكل إيجابي عملًا إجراميًا أو تجعل المجرم مثاليًا.
  12. الأفكار التي تبرر أو تشجع الإعتقاد في التنجيم والسحر والقوى الخارقه (مالم تكن مادة تثقيفية أو ترفيهية خيالية للأطفال).

المادة الثانية: بالإضافة لما سبق يعتبر المحتوى يمس حقوق الطفل وغير مناسب للأطفال والقُصر دون سن 12 عامًا، إذا احتوى على:

  1. المشهد أو القصة المحددة في الفقرة 1 من هذه المادة.
  2. العري في السياق الجنسي أو المشهد الجنسي أو صورته التصويرية.
  3. المفردات الهجومية، ما لم يبررها السياق.
  4. المصطلحات المتعلقة بالدواء أو استخدامه.

المادة الثالثة: يعتبر المحتوى يمس حقوق الطفل وغير مناسب للأطفال والقُصر دون سن 7 أعوام، إذا احتوى على:

  1. المشهد أو القصة المحددة في الفقرة 3 (أعمال فاحشة أو عنيفة يسهل على القاصر تقليدها)، بالإضافة إلى فيلم روائي أو وثائقي أو فيلم كرتوني يحتوي على مشهد أو قصة ذات تأثير عاطفي (سلبي) قوي على هذه الفئة العمرية.

تابع أيضًا: مشروع قانون جديد لتغليظ عقوبات الجرائم الجنسية ضد الأطفال

المصدر: هلا جورجيا - شبكات اجتماعية

مقالات ذات صلة

تعليقك يساهم في تطوير المحتوى، لماذا لا تكتب واحد؟

زر الذهاب إلى الأعلى